18:22:25

13/06/2021

تفاصيل اختطاف شابة اردنية واغتصابها وحلق شعرها في ليبيا

13/06/2021

1206

فريق التحرير

وقعت شابة أردنية ضحية لمليشات مسلحة خلال زياراتها لأخوالها في مدينة بنغازي الليبية،فتعرضت الشاب للإختطاف والحجز والأغتصاب، ثم حلق شعرها في بث مباشر  عبر تطبيق الفيس بوك.

ونشرت صفحة ليبيه حملت أسم ” نسويات ليبيا” قصة الشابة ” ع، أ” التي تعرضت للخطف من قبل مليشيات حفتر بعد كانت في زيارة لأخوالها في مدينة “بنغازي”، حيث تم احتجازها في استراحة الفرجاني وتناوبوا على اغتصابها وتعذيبها لمدة يومين كل من علي الفرجاني ومنعم البخ ومنذر ومنعم الفيتوري “الملقم بمنعم حش””

و من بعد ذلك تم حلق شعرها في بث مباشر على الفيس بوك..

وعلق المسؤول عن الصفحة بأن مليشيات حفتر تستمرفي استهداف النساء في غياب تام للمساءلة أو لأي محاسبة لهم، و من الجدير بالذكر أن مليشيات حفتر تدير شبكة استعباد جنسي كما تحدثت عليها المغدورة حنان البرعصي سابقا؛ حيث يتم اختطاف البنات و النساء داخل استراحاتهم والاعتداء عليهن جنسياً، ومن ثم ابتزازهن وتصويرهن وتهديدهن بالقتل في حال قررن تحقيق العدالة لأنفسهن ومعاقبة الجناة .

إضافة إلى ذلك أن عائلات الضحايا يصمتن خوفا على حياتهم المهددة بالخطر من قبلهم، مما جعل تحقيق العدالة أمر مستحيل.

وأدانت ” النسويات ” بشدة ما يحدث من جرائم ضد الإنسانية تجاة المرأة ونطالب حكومة الوحدة الوطنية بالتوقف عن تجاهل الانتهاكات المستمرة ضد النساء في ليبيا ، كما نناشد وزيرة العدل و وزير الداخلية للقيام بواجباتهما.

وأكدت الصفحة ذاتها بأن الفتاة لا تزال في بنغازي ونعرب عن قلقنا الشديد حول ذلك، ونشدد علي أهمية توفير رعاية صحية جسدية ونفسية لها بعد هذه الاعتداءات الوحشية التي تعرضت لها.

وبدورها علقت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين على الحادثة في بيان لها وأوضحت أن معلومات وردت للوزارة حول تعرض فتاة أردنية للاختطاف في ليبيا، وإن مركز العمليات في الوزارة تابع المعلومات حول الحادثة، مع السلطات الليبية والسفارة الليبية في عمان.

 

وأضافت الخارجية أن السلطات الليبية طمأنتها على وضع الفتاة بعد التواصل معها، وأن “المعلومات مازالت أولية، والوزارة تحاول التواصل مع الفتاة”.

 

ووصفت الخارجية أن ما جرى مع الفتاة وظهر بمقطع فيديو من خلال “حلاقة شعرها كاملا بعد اختطافها” بأنه “مشين جدا ومسيء جدا”.

 

 

وفي السياق ذاته باشرت النيابة العامة التحقيق في الحادثة، وذلك بعد انتشار مقاطع الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث قام النائب العام في عمان الدكتور حسن العبداللات بالتحقق من تلك المقاطع وتبين صحتها.

 

وقال مصدر في الأمانة العامة بالمجلس القضائي الخميس، إنه تم التواصل والتنسيق ما بين دائرة مدعي عام عمان قسم التعاون الدولي ووزارة الخارجية وشؤون المغتربين، ووحدة مكافحة الجرائم الالكترونية، وتم التحقق من صحة مقطع الفيديو والتوصل إلى هوية المواطنة الأردنية.

 

وأضاف أن المدعي العام المختص بشؤون التعاون الدولي فتح تحقيقا بخصوص هذه الواقعة، وجرى على وجه السرعة تسطير طلب مساعدة قضائية، وبالطرق الدبلوماسية للسلطات القضائية في إحدى الدول العربية، من أجل توفير تدابير الحماية والرعاية العاجلة واللازمة للمواطنة الاردنية الظاهرة ضمن التسجيلات، وكذلك تزويد النيابة العامة بما آلت إليه التحقيقات لدى السلطات المختصة هناك حتى يُصار لاجراء المقتضى القانوني بحسب الأصول.

 

وقال حقوقيون إن الفتاة تعرضت للاغتصاب على مدى يومين واتهموا أفرادا على صلة بقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر بارتكاب هذه الانتهاكات بحقها.

وقالت الغرفة الأمنية المشتركة في بنغازي إنها اعتقلت أحد الأشخاص المتهمين ثم تبين عدم صلته بالحادث.

 

وتداولت مواقع إخبارية ليبية خبرا عن تعرض فتاة أردنية للاختطاف والاغتصاب لمدة يومين خلال زيارة لأقاربها في مدينة بنغازي على يد أفراد من قوات موالية لحفتر.

 

ونشر فيديو للحادث في بث مباشر على (فيسبوك) يظهر احتجاز الفتاة في استراحة وتناوب أربعة أشخاص على اغتصابها وتعذيبها، وبعد ذلك حلق شعرها خلال البث.

وقال رئيس منظمة ضحايا لحقوق الإنسان في ليبيا (ناصر الهواري) إنه “تم اختطاف الفتاة من قبل علي الفرجاني أحد الأذرع العسكرية في بنغازي ومعه ثلاثة أشخاص آخرين”.

 

وأوضح الهواري في تسجيل مصور أن المتهمين الثلاثة قاموا بإلقاء الفتاة في أحد الشوارع، مؤكدا أنها بأمان الآن وبعيدة عنهم.

 

وأشار إلى أن الفرجاني ومجموعته بدأوا يهددون فتيات أخريات بأنهن سيلقين نفس مصير عبير إذا لم يمشين على طوعه.

 

وأدانت  منظمة (نسويات ليبيا) ما يحدث من “جرائم ضد الإنسانية” تجاه المرأة وطالبت حكومة الوحدة الوطنية بالتوقف عن تجاهل الانتهاكات المستمرة ضد النساء في ليبيا، وناشدت وزيرة العدل ووزير الداخلية القيام بواجبهما.

 

أظهر مقطع فيديو متداول إهانة فتاة أردنية في ليبيا وحلق شعرها، قال حقوقيون إنها تعرضت للاغتصاب على مدى يومين واتهموا أفرادا على صلة بقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر بارتكاب هذه الانتهاكات بحقها.

 

وقالت الغرفة الأمنية المشتركة في بنغازي إنها اعتقلت أحد الأشخاص المتهمين ثم تبين عدم صلته بالحادث.

 

وتداولت مواقع إخبارية ليبية خبرا عن تعرض فتاة أردنية للاختطاف والاغتصاب لمدة يومين خلال زيارة لأقاربها في مدينة بنغازي على يد افراد من قوات موالية لحفتر.

 

ونشر فيديو للحادث في بث مباشر على (فيسبوك) يظهر احتجاز الفتاة في استراحة وتناوب أربعة أشخاص على اغتصابها وتعذيبها، وبعد ذلك حلق شعرها خلال البث

أضف تعليق

>
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com