التسجيل | الدخول | هل نسيت كلمة المرور ؟
| آخر تحديث 26 ديسمبر 2019

شاهد الشجار الأعنف داخل بنك لبناني في مدينة طرابلس

فريق التحرير جده

دخل العميل أمس إلى البنك وطلب سحب ما لديه من مال بحسابه فيه، فأخبره الموظف بفرع “بنك لبنان والمهجر” الواقع مقره في “ساحة النور” بثاني أكبر مدينة بعد بيروت، وهي طرابلس البعيدة في الشمال اللبناني 80 كيلومتراً عن العاصمة اللبنانية، أن له الحق بسحب ما قرره البنك المركزي فقط.

ويحدد قرار “مصرف لبنان” مبلغ 300 دولار بالأسبوع لكل عميل مما له من حسابه في البنك، وهناك بنوك تسمح للعميل بسحب 500 أسبوعياً كحد أقصى، مهما كان حجم ما لديه بالحساب، ولما أخبره البنك في طرابلس بعدم السماح له بالحصول على أكثر من المقرر، فقد العميل السيطرة على نفسه، وبدأ شجار شارك فيه آخرون جاؤوا إلى البنك للسبب نفسه على ما يبدو.

ونرى في الفيديو كم كان الشجار عنيفا داخل البنك، وشارك فيه أكثر من طرف، الأمر الذي دفع عدداً من أصحاب العلاقة إلى التجمع أمام المصرف والتنديد بسياسة المصارف الجديدة بشكل عام، وعلى الفور حضرت عناصر من الجيش وقوى الأمن الداخلي إلى المكان وعملت على إبعاد المتشاجرين.

ثم وصل صدى ما حدث إلى وزير المال، علي حسن خليل، مرفقاً بخبر آخر بأن بعض المصارف تحبس معاشات الموظفين التي تحولها الوزارة شهريًا إليهم، ولا تدفعها لهم بكاملها، وهو ما ذكرته “العربية.نت” في خبر منفصل أمس، وفيه ذكرت أن الوزير كتب “تغريدة” في تويتر قال فيها: “من غير المقبول ما يحصل في بعض المصارف، حيث تحبس معاشات الموظفين التي تحولها وزارة المالية شهرياً”، وفق تعبيره.

اترك تعليقًا

معلومات الموضوع

  •  نشر بتاريخ 26 ديسمبر 2019 1:31 ص
  •  مشاهدات الموضوع 121
  • الاعجاب بالموضوع  اضافة اعجاب

البوم الصور


صور طبيعية

زاوية جديدة

كاريكاتير


استفتاءات

عفو لايوجد لدينا استفتاء بالوقت الراهن.

جديد الفيديوهات


اعلانات


المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (شفق الاخبارية) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها
© 2020 صحيفة شفق الإلكترونية | Copyright © RH.NET.SA All rights reserved