18:22:25

26/04/2020

في زمن الفيروس.. “درونز” تسعف مستشفيات بريطانيا

26/04/2020

79

تبدأ بريطانيا تجربة استخدام الطائرات بدون طيار من أجل التواصل بين المستشفيات وتزويدها بالإمدادات الطبية اللازمة.

وأعلن وزير المواصلات البريطاني، غرانت شابس، الجمعة، في الإيجاز الحكومي اليومي عن أزمة كورونا، أن “الحفاظ على طرق المواصلات أمر بالغ الأهمية في مكافحة الفيروس”، مشيراً إلى أن “الحكومة أعطت الضوء الأخضر من أجل البدء بتجربة استخدام الطائرات بدون طيار في عمليات التوصيل إلى المستشفيات وإمدادها بالمستلزمات الطبية والمواد اليومية، وذلك من ضمن حزمة الإجراءات الرامية لمكافحة الوباء”.

كما قال شابس: “في وقت مبكر من العام الحالي منحنا مبلغ 28 مليون جنيه إسترليني لمدينتي ساوثهامبتون وبورتسموث من أجل تأسيس منطقة نقل مستقبلية. ومن ضمن هذا المبلغ تم تخصيص 8 ملايين جنيه إسترليني لمبادرة ستختبر استخدام الطائرات بدون طيار في عمليات نقل البضائع ليُصار إلى استخدامها في السنوات والعقود المقبلة”.

وتابع: “بالطبع لدينا حاجة عاجلة حالياً لذلك سوف نستخدم برنامج الاختبارات هذا كجزء من إجراءات مجابهة فيروس كوفيد-19”.

اختبارات سريعة وعاجلة

إلى ذلك لفت إلى أنه “ستبدأ اختبارات سريعة وعاجلة اعتباراً من الأسبوع المقبل وسيتم خلالها حمل المعدات والإمدادات الطبية وإرسالها بطائرات الدرونز إلى مستشفى سانت ماري القريب من نيوبورت في جزيرة (آيل أوف وايت) الواقعة إلى أقصى جنوب إنجلترا”.

وأكد شابس أن هذا التحرك من شأنه أن يضمن استمرار حركة المواصلات حول مختلف أنحاء بريطانيا خلال أزمة انتشار الفيروس.

من لندن يوم 25 أبريلمن لندن يوم 25 أبريل

يشار إلى أن الكشف عن استخدام “الدرونز” بين المستشفيات جاء بالتزامن مع أزمة “ديليفري” تعاني منها بريطانيا منذ أسابيع بسبب الإغلاق، حيث قلصت أغلب شركات الشحن من عملياتها بما في ذلك خدمات “البريد” البريطاني التقليدية، في الوقت الذي ارتفع فيه الطلب بشكل قياسي على هذه الخدمات نتيجة لجوء الكثير من الناس إلى التسوق عبر الإنترنت من أجل تجنب الاختلاط والازدحام في الأسواق.

يأتي ذلك في الوقت الذي توفي فيه عدد من العاملين بخدمات المواصلات العامة في بريطانيا، من بينهم تسعة من سائقي الحافلات في العاصمة لندن، متأثرين بإصابتهم بكورونا الذي انتقل لهم بسبب تماسهم المباشر مع مئات الركاب يومياً.

أضف تعليق