18:22:25

08/04/2020

سعودي وافتخر

08/04/2020

45

يمر هذة الايام على العالم جائحة فايروس ( كرونا )
والذي يعلم الجميع اين بدأ ،،،
ثم انتشر حتى اصبح وباء لم تسلم منه دولة ،،
وعم بلادنا واصاب الفايروس بعض الاشخاص وجميعنا يعلم هذا الامر ،،
فبدأت حكومة المملكة باتخاذ تدابير وقائية عاجلة للحد من انتشار هذا الفايروس ،
خشية ان يصاب العديد منه فتنهار المنضومة الصحية كما حصل لتلك البلدان المتقدمة
في كل شئ ؟ كما يبدو لنا واهومونا بذلك ؟؟،
كتب على جوازات السفر الامريكية !! حامل هذا الجوار تحت حماية الولايات المتحدة فوق كل ارض وتحت كل سماء ،،
وكتب على الجوازات الكندية ،،
سنحرك اسطولنا من اجلك ،،؟
وكتب على الجواز البريطاني
:سندافع عن حامل هذا الجواز حتى اخر جندي ..،؟
والكثير من باقي جوازات الدول المتقدمة ؟؟
حتى اتت هذة الازمة العالمية وبدأت تنكشف تلك الغيوم والتي لاتمطر ؟
واصبحت البلاد في نزول اقتصادي من حيث عدم توفر الكثير من السلع في المحلات التجارية ومشقة الحصول على خبزكأبسط الاشياء سواء لمواطنيهم ومن يقيم على اراضيهم
نحن لسنا شامتين ولا فرحين بما اصاب العالم المتقدم من انهيارات كنا بالامس مبهورين بها وكم من الكثير يتمنى ان يكون منهم .،؟ او يذهب بمن يحب للعلاج في بلدانهم.?
أحبتي : توحدت الجهود في ضل هذة الازمة العالمية وبدأت الحكومةالسعودية في الحفاظ على مواطنيها بحزمة قرارات اولها تسخير المنضومة الصحية للمواطن والمقيم بالمليارات ،؟سخرت طائراتها المدنية لجلب كل مواطنيها من بلدان العالم ، منح اجازات رسمية لكل الادارات الحكومية والمؤسسات وغيرها من اجل سلامة المواطن ،،؟اهتمت الحكومة
بتوفر السلع في المتاجر ومراقبه حازمة على التجار بعدم الجشع واخفاء بعض السلع الاساسية بجولات استباقية رقابية على المستودعات واماكن تخزين البضائع
حملات التفتيش على نظافة المطاعم وتوفير المعقمات والكمامات بالمجان ،
ثم صدر قرار تاريخي للمليك بفرض حظر التجول على جميع سكان المملكة والذي بدأ بالتطبيق يوم الاثنين الثامن والعشرون من شهر رجب ،، من الساعة 7 ليلا وحتى الساعة 6 صباحا ،، للحد من انتشار هذا الفايروس والحفاظ على المواطن والمقيم على اراضيها ،، وتجاوب كل الشعب كبيرا وصغيرا لهذا القرار التاريخي والتزم الجميع بالبقاء في البيوت ..!ونرى ونشاهد عبر اعلامنا الحهود الامنية التي يبدلها رجال الامن في الحفاظ على سلامتنا ونحن ننعم في البيوت وهم في الشوارع ليل نهار يحموننا ويخافون على سلامتنا ,..!
الايحق لنا بعد كل هذا ان نفتخر بأننا سعوديين ننعم بالرخاء والامان في كل ظروف الحياة على ارض الحرمين ،،الا يحق علينا ان نشكر الله اولا ثم حكومتنا الرشيدة على كل مايبذلوه من غالي ومال وتسخير امكانات الدولة للمواطن وامننا ،،
من ابسط حقوقنا ان ندعو لهم ونشكرهم ولاننسى رجال الصحة فهم حقا يستحقون الكثير من الشكر والعرفان بمايقدموه لنا من جهد وعناء وتعب وسهر وعرضة لهذا الوباء اكثر منا ،..!
نسأل الله ان يديم علينا حكومتنا الرشيدة وان يديم علينا امننا ورجالات امننا وجميع منسوبي الصحة والتجارة والامانات وجميع من يخدمنا ونحن امنون في بيوتنا. ونسأل عاجلا غير آجلا أن يزيح عن الامة هذة الغمة ويرفع عنا البلاء وهذا الوباء انه على كل شي قديرونفرح جميعا قريبا بسماع صوت المساجد والحرمين وهيا تعلو بالصلاة في كل اوقاتها ،،!
محبكم هدوء الجوري

أضف تعليق