18:22:25

27/03/2014

«دراسة»: معدلات نمو ثابتة للتسوق عبر الانترنت في مصر

27/03/2014

56

أظهرت دراسة حديثة أن المستهلكين في مصر يقبلون بشكل متزايد على الشراء عبر الإنترنت، حيث أشار أكثر من 44% ممن شملتهم الدراسة إلى أنهم يستخدمون الإنترنت بغرض التسوق، وأعرب أكثر من 80% عن رضاهم التام عن تجاربهم في التسوق الإلكتروني.

 وتمثّل دراسة بعنوان “سلوك التسوق عبر الانترنت 2014” التي أعلنت ماستركارد عن نتائجها، أداة لقياس اتجاهات المستهلكين بشأن التسوق عبر الانترنت، حيث أجريت الدراسة في أواخر 2013، وشارك فيها 4000 مستهلك من 8 أسواق في منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا1. وقد أفاد المستهلكون أن معظم نفقاتهم للتسوق الإلكتروني تذهب لشراء تذاكر الطيران، والسفر، وحجز الفنادق، ثم للإنفاق على الأجهزة المنزلية وشراء الملابس.

 قال آرون أوليفر، رئيس قسم حلول الدفع الناشئة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا في ماستركارد: “تشكل البنية التحتية المتطورة للإنترنت وتوفر خيارات دفع إلكتروني آمنة فرصة جيدة للشركات لتوسيع حضورها على الإنترنت وتنمية أعمالها ودعم قاعدة زبائنها. فالتسوق الإلكتروني يلائم رغبات المستهلكين لإنجاز معاملات شراء آمنة وسريعة، ولذلك، من البديهي أن نرى إقبالاً متزايداً على التسوق الإلكتروني”.

 وأضاف: “إن الاتجاه المتنامي للتسوق عبر الإنترنت بين المستهلكين في مصر يعكس أولويات المتسهلكين الجدد الملمين بالتكنولوجيا والذين يقدرون المزايا التي يحققها لهم التسوق الإلكتروني، من سرعة وكفاءة وسلامة في إنجاز معاملاتهم”.

 ووفقاً للدراسة، فإن أكثر من نصف عدد المستهلكين المستجوبين قاموا على الأقل بمعاملة شراء إلكترونية واحدة خلال 2013، مقارنة بنسبة 40% فقط خلال 2011، وهو ما شكل زيادة ملحوظة. وأشار نحو نصف المشاركين إلى أنّ “سوق.كوم”، الموقع الأكبر للتجارة الإلكترونية في العالم العربي، هو أكثر المواقع زيارة من قبل المستهلكين في مصر للتسوق عبر الانترنت، يليه مواقع “فسيبوك” و”أمازون” و “جوميا” بنسبة 15%.

من جهة أخرى، سجلت المواقع الإلكترونية لمحال بيع الأجهزة المنزلية، وبرامج وأنظمة الكمبيوتر، والتطبيقات، زيادة تدريجية ثابتة في عدد الزوار منذ العام 2011. وأما المواقع الإلكترونية التي تقدم كوبونات وعروض، ومنتجات العناية بالتجميل، وخدمات الإستشارات المالية، ومواقع الأخبار الدولية والمحلية المدفوعة الثمن، فقد شهدت انخفاضاً في نسبة زيارات المستهلكين مقارنة بالسنوات السابقة.

وأوضح المستهلكون في مصر أنّ سمعة الموقع الإلكتروني ودرجة أمان قناة الدفع وسرعة اجراء المعاملات، هي من أهم العوامل التي تؤخذ بعين الاعتبار عند اتخاذهم القرار لإجراء معاملة شراء إلكترونية.

 

 

 

 

 

 

أضف تعليق