18:22:25

27/03/2014

دراسة: السير بطريقة التزلج هو الأفضل لمرضى فشل القلب

27/03/2014

58

يبدو أنَّ هذا النموذج الذي يستخدم الأطراف الأربعة أثناء تمرين المشي آمنًا في تأهيل مرضى القلب
هناك طريقة أوربية شائعة من أجل اللياقة البدنية تُدعى المشية الاسكندنافيَّة، وهي تُحسِّن من الصحةلدى مرضى الفشل القلبي، وفقًا لدراسة حديثة ومصغَّرة.
يقوم الناس بالمشي، من خلال هذه المشية الاسكندنافيَّة، باستخدام عصاتين طويلتين ويقومون بتحريك أذرعتهم بحركات شبيهة بتلك التي في التزلُّج. هذا النموذج من التمارين الذي يتزايد سريعًا في أوربا هو آمنٌ لكبار السن من المرضى.
تقوم التمارين الرياضية التي تُجرى في الهواء الطَّلق بتحسين نمط الحياة لدى مرضى فشل القلب وتقلِّل من خطر دخولهم إلى المستشفيات، ولكن العديد من مرضى فشل القلب يجدون صعوبةً في ممارسة الرياضة.
إنَّ هذه الدراسة الحديثة، التي شملت 12 مريضًا بفشل القلب، خلصت إلى أنَّ المشية الاسكندنافيَّة تمكن هؤلاء المرضى من زيادة شدَّة التمرين بشكلٍ آمن، والحصول على فوائد إضافيَّة تعود على القلب والرئتين أكثر مما يحصلون عليه من المشية العاديَّة.
وكان من المقرر أن تُعرض نتائج هذه الدراسة في هذا الشهر في مؤتمر فشل القلب المنعقد في بلغراد بصربيا، وهو الاجتماع السنوي لرابطة فشل القلب التابعة للجمعية الأوربية لأمراض القلب.
يقول المؤلف الرئيسي لهذه الدراسة ليغزاك، وهو اختصاصي العلاج الطبيعي في المستشفى العسكريفي فروكلاف ببولندا، وطالب الدكتوراه في كلية التربية الرياضية بجامعة فروكلاف، في بيان صحفي للرابطة: “في المشية الاسكندنافيَّة، لدينا حجم عمل كبير لأننا نستخدم مجموعات إضافية من العضلات”.
وأوضح قائلًا: “إننا نمشي بأربعة أطراف، لذلك نحن نقوم بتمرين الذراعين والساقين في نفس الوقت، وهذا هو السبب في حصولنا على مثل هذه الاستجابة مفيدة”.
وأضاف ليغزاك بأنَّ النتائج تظهر “أنَّ المشية الاسكندنافيَّة هي طريقة آمنة لكي تُدرج في برامج التأهيل القلبي للمرضى المصابين بفشل في القلب”.
ولأنَّ الدراسة كانت صغيرةً جدًا، والنتائج قُدِّمت في اجتماع طبي، فإنَّه ينبغي النظر إلى البيانات والاستنتاجات هنا على أنَّها تبقى أوليةً حتى يجري نشرها في مجلة معتمَدة.
 

أضف تعليق