18:22:25

20/11/2020

حراس الاقتصاد العالمي يحذرون من خروج الانتعاش عن مساره

20/11/2020

27

حذر حراس الاقتصاد العالمي من أن الانتعاش من الركود هذا العام في خطر ويمكن أن يخرج عن مساره مع عودة انتشار وباء “كوفيد-19” إلى فرض قيود جديدة على الأسر والشركات.

وقد بدأ كل من صندوق النقد الدولي ومجموعة العشرين – التي تضم أغنى دول العالم – حالة التأهب في الوقت الذي يستعد فيه قادة مجموعة العشرين للقمة الافتراضية في نهاية هذا الأسبوع، التي تستضيفها المملكة العربية السعودية.

وأشار صندوق النقد الدولي إلى التقدم المحرز في صنع لقاح، لكنه قال أيضا إن ارتفاع أسعار الأصول يشير إلى انفصال عن الاقتصاد الحقيقي وتهديد محتمل للاستقرار المالي.

وقال مسؤولون في الصندوق الذي يتخذ من واشنطن مقرا له في تقرير نشر اليوم الخميس “في حين أن النشاط الاقتصادي العالمي قد ارتفع منذ حزيران/يونيو، هناك مؤشرات على أن الانتعاش قد يفقد زخمه، ومن المرجح أن تترك الأزمة ندوبا عميقة وغير متكافئة”. إن عدم اليقين والمخاطر عالية بشكل استثنائي.

وقالت مجموعة العشرين فى مشروع بيان نقلته “بلومبيرغ”، واطلعت عليه “العربية.نت”، “إن الانتعاش غير متساو وغير مؤكد إلى حد كبير ويتعرض لمخاطر سلبية مرتفعة بما فيها تلك الناشئة عن تجدد تفشى الفيروس فى بعض الاقتصاديات. ونحن مصممون على مواصلة استخدام جميع أدوات السياسة المتاحة طالما كانت مطلوبة لحماية حياة الناس ووظائفهم ودخولهم، ودعم الانتعاش الاقتصادي العالمي، وتعزيز قدرة النظام المالي على الصمود”.

وقالت كريستالينا جورجيفا، المدير العام لصندوق النقد الدولي، في تدوينة: “بدأت البلدان في العصود من أعماق أزمة كوفيد-19، ولكن عودة ظهور العدوى في العديد من الاقتصادات يظهر مدى صعوبة هذا الصعود وحالة عدم اليقين.

وحث الصندوق الحكومات والبنوك المركزية على عدم سحب دعم السياسة قبل الأوان.

وقالت جورجيفا إن بعض الاقتصادات لديها مجال لمزيد من الدعم المالي في العام المقبل بما يتجاوز الميزانيات الحالية، وحذرت من قطع شريان الحياة مثل توسيع نطاق إعانات البطالة.

أضف تعليق