18:22:25

08/04/2020

ترمب: الأسبوع القادم سيكون صعبا و10 عقاقير قيد الاختبار

08/04/2020

39

جدد الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، تأكيده على أن الأسبوع القادم سيكون صعباً بسبب تفشي فيروس كورونا في الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن بلاده تجري أكبر عدد من اختبارات كورونا في العالم.

وقال في مؤتمر لخلية الأزمة الأميركية حول الجائحة “هناك عشرة عقاقير قيد الاختبار في أميركا”، مؤكدا أنه يود بإعادة فتح البلاد بأسرع وقت ممكن.

كما أضاف “هناك بصيص أمل، ونمضي سريعاً في حربنا العلمية ضد الفيروس”.

هذا وقال ترمب انه سيطلب من الكونغرس رصد 250 مليار دولار لإعانة المواطن، مؤكدا أنه سوف يتم إنقاذ ملايين الشركات الأميركية وعمالها.

وتابع “الشركات الصغيرة تحتاج لإنقاذ لأنها تشكل 25% من العمود الفقري من اقتصاد البلاد”.

وأوضح ترمب أن الجالية الأفريقية الأميركية تعاني أكثر من غيرها من كورونا في الولايات المتحدة، وقال ” لا ندري أسباب تفشي الوباء بينهم”.

تجميد المساهمة المالية للصحة العالمية

إلى ذلك، أعلن الرئيس الأميركي أنه يدرس تجميد مساهمته المالية لمنظمة الصحة العالمية، وذلك “لأنها لم تخبرنا عن الوباء بشكل مبكر”.

وكان ترمب شن هجوما على المنظمة الأممية قائلا في تغريدة على حسابه في “تويتر” إن المنظمة ممولة بشكل كبير من الولايات المتحدة، لكنها منحازة إلى الصين”، وتوعدها قائلا: “سوف ننظر في هذا الأمر بشكل جيد، لحسن الحظ أنني رفضت نصيحتهم بشأن إبقاء حدودنا مفتوحة للصين في وقت مبكر”.

“طاعون بمعنى الكلمة”

وفي مؤتمر آخر حول مستجدات الوباء بحضور ايفانكا ترمب وصف ترمب، جائحة كورونا بـأنها “طاعون بمعنى الكلمة”.

وقال أنه يجب أن نستمر في المحافظة على التباعد الإجتماعي.

كما أكد أن الاقتصاد الأميركي هو أعظم اقتصاد بالعالم، وقال “نعمل على ابتكار وسائل عدة للتعامل مع جائحة كورونا، وسنطرح حزما تحفيزية كثيرة إذا ما دعت الحاجة”.

ايفانكا ترمب ودونالد ترمبايفانكا ترمب ودونالد ترمب

وأسفر انتشار الفيروس المستجدّ عن وفاة ما لا يقلّ عن 80142 شخصا في العالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، وفق حصيلة جمعتها وكالة فرانس برس الثلاثاء الساعة 19,00 ت غ استناداً إلى مصادر رسمية.

وتمّ تشخيص أكثر من 1397180 إصابة في 192 دولة ومنطقة وفق الأرقام الرسميّة، منذ بدء تفشّي وباء كوفيد-19. غير أنّ هذا العدد لا يعكس إلّا جزءًا من الحصيلة الحقيقيّة، لأنّ عدداً كبيراً من الدول لا يُجري فحوصًا إلا للحالات التي تستوجب النقل إلى المستشفيات.

ومن أصل هذه الإصابات، شفي 257100 شخص على الأقل حتّى اليوم.

والدّول التي سَجّلت أكبر عدد من الوفيّات الجديدة في 24 ساعة، هي الولايات المتحدة مع 1632 حالة وفاة جديدة، حيث بلغت الوفيات 12021 وإصابة 383256.

أضف تعليق