18:22:25

19/12/2020

الاتصال الأخير للمعارض زم بابنته قبل إعدامه.. فماذا قال لها؟

19/12/2020

65

فريق التحرير - متابعه

نشر محمد علي زم، والد روح الله زم، محادثة هاتفية مع حفيدته عبر حسابه على “إنستغرام”. وفي هذه المحادثة، أخبرت ابنة روح الله زم جدها أن والدها اتصل بها قبيل أذان الفجر، من يوم السبت، ويبدو أنه كان يودعها.

وبالإضافة إلى بث الملف الصوتي، نشر محمد علي زم أيضاً نص هذه المحادثة.

وبحسب موقع “إيران إنترناشونال” جاء في جزء من هذا النص من المحادثة: “مرحبا جدي، الآن اتصل بي والدي، هذا يعني أن الساعة الرابعة صباحًا بتوقيتكم، اتصل بي، لقد تحدث معي كما لو كان يقول وداعًا، وتحدث حول يوم القيامة”.

وجاء في النص أيضًا: “جدي، قلت: لا سمح الله، هل يريدون تنفيذ الحكم، الوقت الآن قريب من أذان الفجر.. ثم قلت له لماذا تتحدث عن يوم القيامة؟ قال: لا شيء”.

وورد في نص محادثة ابنة روح الله زم المنشورة على “إنستغرام”: “لقد تحدث معي وكأنه لن يستطيع التحدث معي مرة أخرى، يا جدي! الآن قد تخبرني أنني كنت متوهمةً، لكنني شعرت، شعرت أنه كان يودعني”.

كما أوضحت نياز زم، ابنة روح الله زم، في سلسلة تغريدات، كيف اتصل بها والدها صباح السبت، بعنوان “الاتصال الأخير، دليل القيامة”، قالت: “السبت الساعة 1 صباحا بتوقيت فرنسا والساعة 3:30 صباحا بتوقيت إيران. تلقيت مكالمة في الواتساب من رقم لا أعرفه، لأن هذا الرقم بدأ بـ 44+. في المرة الأولى أجبت فيها وأُغلقت السماعة. رن الهاتف مرة أخرى وأجبت”.

تجدر الإشارة إلى أن مكتب المدعي العام في طهران أعلن وفاة روح الله زم، صباح يوم 12 ديسمبر (كانون الأول). وقد تم تنفيذ حكم الإعدام بحق روح الله زم بعد 4 أيام فقط من تأييد المحكمة العليا للحكم.

وكان قد تم خطف روح الله زم، اللاجئ في فرنسا، أثناء رحلة له إلى العراق، في أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي، ونقله إلى إيران.

أضف تعليق