18:22:25

28/07/2020

إيران.. السجن 3 سنوات لصحافي غطى احتجاجات عمالية

28/07/2020

55

صحيفة شفق الإلكترونية /متابعه

أيدت محكمة الثورة الإيرانية حكماً بالسجن ثلاث سنوات ضد الصحافي كيوان صميمي، رئيس تحرير مجلة “إيران فردا”، بسبب تغطيته احتجاجات عمالية أمام البرلمان العام الماضي.

وأعلن صميمي، البالغ من العمر 72 عاماً، أن الحكم الذي وصفه بـ”غير العادل” صدر ضده بتهمة “النشاط والتآمر ضد الأمن القومي”.

“لم ولن أستسلم”

إلى ذلك كتب على قناته في تطبيق “تلغرام” أن القاضي أحمد زركار، رئيس الفرع 36 لمحكمة التمييز، قد حكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات، مضيفاً: “لم أستسلم قط عن قول الحقيقة، ولن أستسلم بعد قضاء هذه السنوات الثلاث إذا نجوت”.

يذكر أن كيوان صميمي كان اعتقل في 12 مايو/أيار 2019، وصادرت الأجهزة الأمنية وثائق وأجهزة إلكترونية خاصة به في مكتبه، وبقي محتجزاً لعدة أشهر قبل أن يتم الإفراج عنه بكفالة مالية انتظاراً للمحاكمة.

سجن مرات عدة

كما حكمت عليه المحكمة في البداية بالسجن خمس سنوات بتهمة “التآمر ضد أمن البلاد” وسنة واحدة بتهمة “أنشطة دعائية ضد إيران”، غير أنه قدم طعناً أدى إلى إعادة النظر في المحكمة.

يشار إلى أن صميمي سُجن عدة مرات في عهد نظام الشاه، وقضى ست سنوات في سجون النظام الحالي بعد احتجاجات الحركة الخضراء عام 2009.

وكان قد اعتقل مع أكثر من 35 ناشطاً وصحافياً، مطلع مايو/أيار 2019 خلال احتجاجات بمناسبة عيد العمال، حيث نظم المتظاهرون مسيرة من أجل المطالبة بحق إنشاء منظمات عمالية مستقلة من بين مطالب أخرى.

أضف تعليق